حسناء البيت الأبيض تحير المراقبين لها.. ما هي قوة إيفانكا الحقيقية في الإدارة الأميركية؟

لا تحمل إيفانكا ترامب أي صفةٍ رسمية في البيت الأبيض،لكنَّها أصبحت واحدةً من أبرز الشخصيات العامة في إدارة ترامب خلال 50 يوماً فقط.

عُيِّنَت إيفانكا في عددٍ من المناصب غير الرسميةأثناء وجودها في ردهات الجناح الغربي من البيت الأبيض (المبنى الإداري الذي يضم مكاتبالرئاسة)، وأُطلِقَ عليها لقب السيدة الأولى الفعلية، وتُعد بمثابة تأثيرٍ مهدئ مضادلخصال والدها الهوجاء. والمسؤولون في البيت الأبيض يمدحونها لكونها القوة الدافعة وراءالسياسات التي تدعم المرأة في سوق العمل، وفقاً لما ذكرت التليغراف البريطانية.

إيفانكا ليست غريبةً عن الأضواء؛ إذ تطورت عبر السنواتمن عارضة أزياء مراهقة، إلى شخصيةٍ اجتماعية بارزة ورائدة أعمال في مدينة مانهاتن.ولكن في حين توجه سعيها إلى الحصول على مقعدٍ في الطاولة الأكثر قوة بأميركا، تجنيالابنة الكبرى لدونالد ترامب سمعةً بأنَّها بوصلةٌ أخلاقية محتملة، تخلق على الأقلاحتمالاً بأنَّها ربما تتمكن من السيطرة على بعض السياسات المتشددة للإدارة الأميركيةالجديدة.

YOUR REACTION?


You may also like



Facebook Conversations