احتمال استدعاء آلاف المرضى الأستراليين لحماية حياتهم

كشفت الادارةالأميركية لإدارة الأغذية والأدوية والمعروفة اختصاراً بـ FDA أنها تحقق حالياً بنظام الحماية الألكتروني لمئات الآلاف من أجهزة تنظيم ضربات القلب التي أنتجتها شركة St Jude Medical التي أصبح اسمها Abbott’s.

وقد أمرت FDA باستدعاء حوالى 460 ألف شخص من الذين ركبوا أجهزة تنظيم ضربات القلب لتلك الشركة في الولايات المتحدة، بعدما تبيّن أنه من المحتمل أن يكون قراصنة المعلومات قد تمكنوا من اختراق نظامها من بُعد. ويشمل التحقيق الذي تقوم به FDA حالياً مدى خطورة هذا الاختراق المحتمل.

وتبلغ حصة هذه الشركة حوالى 20% من السوق الأسترالي. ويُقدَّر عدد الأستراليين الذين ركبوا جهاز تنظيم ضربات القلب من صناعة الشركة المذكورة بحوالى 6000 شخص.

وبحسب شبكة ABC، يؤدي اختراق القراصنة  لنظام الـ pacemaker إلى عواقب وخيمة تهدد حياة الشخص الذي يضع جهاز تنظيم ضربات القلب لأن بإمكان قراصنة الانترنت استنفاد بطارية هذا الجهاز بسرعة أو جعله يعمل بشكل غير طبيعي بحيث يسرّع من ضربات القلب ويهدد حياة المريض.

وفي أستراليا تنتظر هيئة إدارة السلع العلاجية النتيجة التي ستخرج بها الهيئة الأميركية FDA لمعرفة ما إذا كان عليها استدعاء الأشخاص الذين ركبوا جهاز تنظيم ضربات القلب من شركة St Jude Medical.

شبكة ABC أشارت نقلاً عن أرقام أصدرها المديكير إلى أن أكثر من 11 ألف شخص في أستراليا ركبوا جهاز تنظيم ضربات القلب العام الماضي وحده، وأن 3500 آخرين ركبوا جهاز تنظيم الصدمات الكهربائية للقلب.

وذكرت الـ ABC أيضاً أن أجهزة القلب التي تم تركيبها خلال السنتين الماضيتين قد تكون الوحيدة المعرضة للخطر لأن نظامها يسمح للأطباء بمراقبة عملها من بُعد عن طريق كمبيوتر يعمل بشكل مستقل. وهذا الكمبيوتر هو الذي يُحتمل أن يكون قراصنة المعلومات قد تمكنوا من اختراقه. لكنّ الخبراء يقولون إن كل أجهزة تنظيم ضربات القلب يمكن مراقبتها من بُعد ويمكن بالتالي اختراقها لأنها أجهزة ألكترونية في نهاية المطاف.

وتشمل أنواع هذا الجهاز الذي استدعت الهيئة الأميركية FDA واضعيه الماركات التالية، Accent، Anthem، Accent MRI، Accent ST، Assurity و Allure.

YOUR REACTION?


You may also like



Facebook Conversations