حسب دراسة

تنخفض نسبة النساء مع التقدّم في مراحل الوظائف التنفيذيّة، إلّا أنّ دراسةً جديدةً قد إستنتجت بأنّهنّ أكثر لياقةً من الرجال لتبوّء مراكز قياديّة.

فالبحث الذي أجراه البرفسور أويفيند ل. مارتنسن من جامعة الأعمال النرويجيّة، قام بتقييم شخصيّات وخصال حوالي الـ3000 مديراً.

وفي تقريباً جميع المجالات، أظهرت النساء أنّهنّ قائدات أفضل من نظائرهنّ الرجال، بحيث تفوّقن عليهم في 4 من أصل فئات تمّت دراستها: المبادرة والتواصل الواضح، الإنفتاح والقدرة على الإبتكار، الإنسجام والدعم، والإدارة المنهجيّة وتحديد الأهداف.

أمّا الرجال، فكان أداؤهم أفضل على صعيد التعامل مع الضغط النفسي المرتبط بالعمل، كما أظهروا مستويات أعلى من الإتّزان العاطفي.

via GIPHY

وقال مارتينسن: "على الأعمال أن تسعى دائماً لجذب الزبائن والعملاء وزيادة الإنتاجيّة والأرباح. نتائج بحثنا تشير إلى أنّ النساء يحتللْن مراتب أعلى بشكلٍ طبيعي، عموماً، من الرجال في قدراتهنّ على الإبتكار والقيادة بوضوحٍ وفعاليّة".

و أضاف: "هذه النتائج تطرح سؤالاً حول بنية التسلسل الهرمي للإدارة والإسناد الحالي للنساء في أدوارهنّ".

هذا و يأمل القائمون على هذه الدراسة أن تتحدّى بما توصّلت إليه، المعايير المتعارف عليها في مكان العمل.

YOUR REACTION?


You may also like



Facebook Conversations