في حادثة غريبة حصلت في إحدى قاعات الامتحانات في عمان

تسببت رساله وردت إلى هاتف إحدى طالبات الثانوية العامة (التوجيهي) في إحدى قاعات الامتحانات في عمان الغربيةإلى كشف أمرها من خلال ادخال هاتف خلوي الى قاعة امتحان توجيهي، كانت الطالبة قد قامت باخفاءه داخل حذاءها، حيث كُشف أمرها في الدقائق الاخير من الامتحان.

حيث قامت رئيسة القاعه بتفتيشتها وصادرت هاتف الطالبة، وكتبت تقرير في واقعة الغش وبالتالي تسبب بحرمانها عامين من التوجيهي.

ولكن المفاجأة كانت عندما تمت قراءة الرسالة ليتبين انها رسالة اعلانات من سامح مول

نتمنى ان يكون عرض سامح مول في ذلك اليوم يساوي عامين من الحرمان

YOUR REACTION?


You may also like



Facebook Conversations